تسعة
الرئيسية » العمل » وظائف » كيف تعرف اسباب فشلك في الحصول على الوظيفة ؟

كيف تعرف اسباب فشلك في الحصول على الوظيفة ؟

هناك اسباب عديدة تؤدي إلى فشلك في الحصول على الوظيفة التي تحلم بها حتى إن شعرت بأنك فعلت الأفضل وقمت بكل ما لديك لذلك، ولكنك كنت غافلا عن بعض الأمور فما هي؟

اسباب فشلك في الحصول على الوظيفة

بعد إعداد السيرة الذاتية واجتياز المقابلة الشخصية تعتقد بأنك قمت بأفضل أداء للحصول على تلك الوظيفة، وقد قمت بتقديم كل ما لديك لنيل تلك الوظيفة، ولكن على الأرجح لم تحصل عليها وستجد نفسك فشلت في الحصول على ما تتمنى فهناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى فشلك في الحصول على وظيفة أحلامك حتى إن شعرت بأنك فعلت الأفضل وقمت بكل ما لديك لذلك، ولكنك كنت غافلا عن بعض الأمور التي لم تنتبه إليها والتي تسببت في عدم حصولك على الوظيفة.

الأسباب التي تؤدي إلى فشلك في الحصول على الوظيفة

  • إهمال خطاب المقدمة

عدم الانتباه إلى أهمية خطاب المقدمة يؤدي إلى الفشل في الحصول على الوظيفة ، فخطاب المقدمة له نفس الأهمية التي تقع على السيرة الذاتية، فهو يعتبر مفتاح شخصيتك، فيجب عليك عن إرسال السيرة الذاتية إرفاق خطاب المقدمة معه ووضع الأهداف الأساسية لك للتقدم إلي الوظيفة مع تحديد مهاراتك وقدراتك للنهوض بالشركة، مع التأكيد على مهاراتك وتميزك لكي تصبح الأفضل في الاختيار للوظيفة فالسيرة الذاتية بدون خطاب المقدمة لا يصبح لها معني وستفتقر إلي الكثير .

  • عدم التحضير للمقابلة

عليك عند التقدم لإجراء المقابلة الشخصية للحصول على الوظيفة أن تكون محضر جيد للمقابلة، فالكثير لا يهتم بالتحضير للمقابلة الشخصية فتضيع عليه فرص العمل. فعليك عند إجراء المقابلة أن تحصر كم هائل من المعلومات التي تفيدك في الإجابة على أسئلة المقابلة الشخصية، وكذلك يجب عليك التحضير مسبقا للمقابلة كأن تعرف معلومات أكثر عن الشركة ومسارها المهني والوظيفة التي سبق وقدمت إليها وكيف يمكنك التوفيق بين أهداف الشركة والوظيفة لتحقيقي تلك الأهداف. كلها إجابات يجب عليك معرفة معلومات كافية والتحضير لها لكي تصبح جديرا بالحصول على الوظيفة .

  • افتقار السيرة الذاتية لعناصر هامة

الكثير يقومون بإرسال سيرة ذاتية عادية ومتداولة كثيرا وهذا ما يجعلهم يفشلون في الحصول على الوظيفة ، ولذلك يجب أن تتضمن السيرة الذاتية بالكثير من العناصر التي تجعلك متميز عن الآخرين المقدمين لشغل نفس الوظيفة. ولا بد أن يتم عرض المهارات والخبرات التي تتناسب مع عمل المؤسسة والوظيفة المقدم إليها ، فلابد أن يجد متلقي السيرة الذاتية المتطلبات التي يبتغيها في الوظيفة المقدم إليها .

  • المظهر الغير لائق

يعتبر مظهرك هو عنوان شخصيتك وهو يعتبر جزء تكميلي لسيرتك الذاتية ، فعدم الاهتمام بالمظهر اللائق لحضور مقابلة عمل يؤدي إلى فشل الحصول على الوظيفة حتى وإن كان لديك سيرة ذاتية جيدة أو خبرات واسعة، فمظهرك دليل على شخصيتك وهذا ما ينعكس على من يجري المقابلة الشخصية والتي سرعان ما لا يعتبرك كفء للحصول على الوظيفة.

  • الاهتمام

كما سبق وذكرنا عن أهمية التحضير الجيد للمقابلة الشخصية، لابد أن نذكر أهمية الاهتمام بالشركة فلا تغفل معرفة كل ما يتعلق بالشركة، قم بإجراء البحوث حولها وتطلع إلى كل المعلومات التي تخص عملها فكل ذلك سينعكس عليك أثناء إجراء المقابلة الشخصية، وبذلك ستظهر اهتمامك بالشركة وبالعمل بها، على عكس الكثير ممن يشعرون بعدم أهمية معرفة المؤسسة التي يريدون العمل بها، فيضعوا في خانة المهملين والسلبيين تجاه المؤسسة وبذلك يفشلون في الحصول على الوظيفة .

  • عدم المتابعة

يقع أغلبية المقدمين للوظائف في خطأ عدم متابعة ما بعد المقابلة الشخصية، فيعتبرون بذلك دورهم قد انتهى، وعلى العكس فربما انشغل المسئول ببعض الأعمال ونسي الأمر، وربما يريد أن يعرف مدي اهتمامك بالعمل وجديتك، ولذلك فلابد بعد إجراء المقابلة بفترة أن يتم إرسال خطاب لشكر المسئولين وشكر من اجري المقابلة والتأكيد على مهاراتك الشخصية ومميزات لشغل تلك الوظيفة، وبعدها يمكنك إجراء مكالمة متابعة لمعرفة أخر التطورات وما سيحدث وان تم قبولك أم لا.

  • عدم معرفة أراء من حولك

الكثير من الوظائف تتطلب معرفة أراء بعض الأشخاص من حولك ، لذلك كن على دراية كاملة بآرائهم ومعرفة شعورهم تجاهك تجنبا لأي أخطاء قد تصدر حينها تترك أثر سلبي لك وربما تفقدك فرصة الحصول على الوظيفة .

أضف تعليق

سبعة عشر + عشرة =