تسعة
الرئيسية » مجتمع وعلاقات » تفاعل اجتماعي » كيف تتعامل إن كنت مدعوا على مأدبة طعام وما هو إيتيكيت الولائم ؟

كيف تتعامل إن كنت مدعوا على مأدبة طعام وما هو إيتيكيت الولائم ؟

كيف يمكن أن تتعامل مع إيتيكيت الولائم إن كنت مدعوا لحفلة وتريد أن تحتفظ بصورتك على أعلى درجة من الرقي والتهذيب؟ في هذا المقال إلقاء ضوء حول كيفية التعامل بصورة مهذبة في الولائم والعزائم الكبيرة.

إيتيكيت الولائم

كيف يمكن أن نعي إيتيكيت الولائم ونعرف به؟ في هذا المقال سنتحدث عن إيتيكيت الولائم، كيف يمكن أن نتصرف التصرف الأمثل في الولائم ودون أن نسبب الإحراج؟ ما هي السلوكيات المتبعة في إيتيكيت الولائم والحفلات والتي تنم عن ذوق رفيع؟ إن كنت لا تعرف أو كنت تتصرف بطبيعتك ولكن لا تدري مردود هذا التصرف عند الناس هل هو حسن أم لا ففي هذا المقال سنحدثك عن إيتيكيت الولائم والحفلات اللائق.

إيتيكيت الولائم والحفلات

في البداية نحب أن نلفت النظر إلى أن الإيتيكيت ليست قواعد صارمة تفرض علينا اتباع سلوكيات وتصرفات لا يجب أن نتخطاها وإلا تم النظر إلينا نظرة دونية ولكن هي تأكيد على استخدام الذوق واللياقة في التعامل مع الأشخاص لأن هذا سيعمل بشكل كبير على تقرب الناس إليك واتخاذ انطباع جيد عنك ولا ريب أن كل الأشخاص يحتاجون أن يأخذ الناس انطباعا جيدا عنهم ولا يأخذون صورة غير جيدة عنهم بسبب تصرفاتهم، ولذلك سنتحدث عن أهم المواقف التي يجب عليك فيها اتباع الذوق والإيتيكيت وهي الولائم والحفلات لأنك ستقابل فيها أشخاصا لا تعرفهم وتود أن تكون على نفس مستوى المدعوين وتسعى لتشريف أصحاب الدعوة لا إحراجهم وإحراج نفسك أمام أشخاص لا تعرفهم، فما هو إيتيكيت الولائم والحفلات؟

السلام على أصحاب المنزل بمجرد الدخول

يجب عليك عند تلبية دعوة لحفلة أو وليمة أن تبحث عن أصحاب المنزل وتسلم عليهم لأنك تود إثبات وجودك ولا يصح أن تدخل وتجلس ويكتشفون فيما بعد أنك قد حضرت، هذا عيبا في حقك وحقهم فهذا يعني أنك كم مهمل يمكن أن تدخل وتجلس دون أن يلحظك أحد، وعلى الجانب الآخر في حقهم أنك لا تكترث أو تعبأ لهم وتستهتر بهم لدرجة عدم اهتماماك بمصافحتهم بمجرد الدخول إلى منزلهم، ويستحسن عند جلب هدية صغيرة لهم أن تسلمها لهم على الباب حتى لا تحرج بقية المدعوين الذين لم يحضروا هدايا أو تجعلهم يخجلون من ذلك أو كأنك تتباهى بإحضار هدية أمامهم.

الابتسام في وجه المدعوين

عند الحضور إلى حفل أو وليمة فمن إيتيكيت الولائم أن تبتسم في وجوه الجالسين ولا مانع من مصافحتهم إن كان عددهم قليلا، ولكن إن كانوا كثر فيكتفى بإلقاء السلام عليهم جميعًا دون اختصاص أحد إلا إذا كنت تعرفه بشكل شخصي فيمكن بعدها أن تذهب وتصافحه وتدعوه للجلوس ثم تذهب وتجلس في مكان فارغ ولا تزاحم على المقاعد للجلوس إلى جواره، فربما مخصص كل مقعد لشخص معين ولا يجب أن تخل بنظام الحفل.

الاندماج في جو الحفل دون إقحام نفسك

عادة في مثل هذه المواقف يتحدث المدعوين حول موضوع ما ومناقشة يشترك فيها الجميع، لا تكون نافرا من المشاركة وادل بدلوك إن وجدت ضرورة أو مناسبة لذلك ولكن في نفس الوقت لا تقحم رأيك أو تفرض نفسك عليهم حتى لا تتسبب في إزعاجهم، تخير الوقت المناسب لقول رأيك وتخير أيضًا الكلمات المناسبة بحيث لا تصادر على رأي أحد أو تسفه منه أو تقلل من شأنه.

عدم القيام لتناول الطعام من تلقاء نفسك

من إيتيكيت الولائم أيضًا ألا تنهض لتناول الطعام من تلقاء نفسك، يجب أن يدعوك صاحب المنزل ويشير إليك بالنهوض، خصوصًا إن كان هناك ترتيبا معينا للمقاعد لا يجب الإخلال به بالتالي عليك أن تنهض عند الإشارة لك بذلك وأن تنتظر حتى يجلس من أمامك وتنتظر تعليمات صاحب الدعوة وتجلس في المكان الذي يشير لك به، وتنتظر بقية المدعوين ولا تبدأ في تناول الطعام إلا عند اكتمال جميع مقاعد المائدة أو عند اكتمال كافة المدعوين.

عدم إحداث صوت عند المضغ

من الأمور المنفرة والتي لا تتوافق مع إيتيكيت الولائم أن تقوم بإحداث صوت سواء عند المضغ أو عند شرب المياه، ولا تملأ فمك بالطعام لدرجة انتفاخ وجهك به، قم بتقطيع القطع الكبيرة إلى أجزاء صغيرة وتناول كميات قليلة وابتلعها ثم قم بتناول أجزاء أخرى، ابتعد عن كل ما يجعلك تبدو نهما أمام الآخرين، عليك أن تأكل بصمت وتشرب الماء على مهلك وعند شرب الماء تأكد من ابتلاعك لجميع الطعام في فمك ثم قم بشرب الماء ثم بعدها جفف فمك بفوطة المائدة.

عدم التذمر من أنواع الطعام

يجب عليك ألا تقوم بالتذمر من نوعيات الطعام المختارة على المائدة وحتى إن كنت لا تحب ولا نوعية منهم وهذه بالطبع مشكلتك قم بطلب القليل من أقل الأنواع التي تكرهها منها وتناول السلطة والمقبلات ولا تتذمر أو حتى تسخر من الطعام ولو على سبيل إضفاء جو من الدعابة والمرح ذلك وأن أشياء مثل هذه يمكن أن تحرج أصحاب المنزل وتجرح مشاعرهم ويمكن أن تثير النفور منك من باقي المدعوين، لذلك كن خفيفا.

عدم الانحناء أو اتكاء المرفق على المائدة

لا تقم بالانحناء على الطبق لأي سبب، لا تملأ الملعقة بالحساء لآخرها ولا تجعل أطراف المكرونة الاسباجيتي متدلية من الشوكة، ولا تضع كميات كبيرة من أي شيء بشكل عام وضع مرفقيك وساعدك بأكمله إلى جوار جسدك ولا تسنده على المائدة حتى لا تضايق من بجوارك وتأكد أنك لا تأكل في غرفتك أو على مائدتك وحدك بل أنت في منزل أشخاص آخرين ومع مدعوين معظمهم إن لم يكن كلهم لا تعرفهم وهذه أول مرة يقابلونك فيها وسيكوّنون انطباعهم عنك من خلال المرة الأولى هذه.

عدم رفع الطبق نهائيا

لا تقم برفع الطبق لأي سبب، مهما استدعت الظروف ليس من إيتيكيت الولائم إطلاقا أن ترفع الطبق مهما استرعتك الظروف لذلك، الحالة الوحيدة التي يمكنك رفع الطبق فيها هي مناولته لربة المنزل كي تغرف لك المزيد من الطعام في طبقك لكن لا ترفع الطبق وأنت تأكل منه على الإطلاق.

عدم إحداث جلبة

لا تقم بإحداث جلبة باحتكاك الشوك والسكاكين بالأطباق، هل تعرف المكتبات؟ هل دخلت مكتبة من قبل ولاحظت هدوء المكتبات هذا؟ عليك أن تتحلى بهذا الهدوء حتى لا تزعج المدعوين ولا صاحب المنزل.

عدم التحدث والتلويح بأدوات المائدة

عند اشتراكك في الحديث الذي يجري على المائدة عليك ألا تتحدث سوى بفمك فقط، لا تقم بالتلويح بالملاعق أو الشوك أو السكاكين في وجه محدثك لأي سبب، يفضل بالطبع إجراء أحاديث يشترك فيها الجميع ولكن لا تفضل الأحاديث الجانبية التي يشترك فيها البعض دون الآخر هذا أثره سيئ على أصحاب الدعوة وعلى باقي المدعوين على حد سواء.

الانتهاء من الطعام وطبقك فارغ

لا يجب أن تنهض من على الطعام وطبقك به بقايا أكل، قم من على المائدة وطبقك فارغ، ولتجنب ترك كميات كبيرة من الطعام، ضع كميات قليلة من الطعام في طبقك وعند الانتهاء منها لا تخجل من طلب المزيد، هذا أفضل بكثير من النهوض وكميات من الطعام متبقية في طبقك.

تخير الوقت المناسب للقيام

من إيتيكيت الولائم يجب عليك أن تتخير الوقت المناسب للقيام، لا يجب عليك أن تزاحم الأشخاص عند النهوض أو تقف وراءهم مستحثا إياهم على التقدم، عليك أن تنهض كي تعلن نيتك للتقدم نحو غسل يديك، ولكن لا تتحرك حتى تصبح السكة فارغة تماما لذلك، يمكنك أيضًا من باب الذوق أن تسأل ربة المنزل عن مكان الحمام حتى إن كنت تعرفه لأنه لا ينبغي أن تتجول في البيت من تلقاء نفسك، أولا إن لم يكن مسموحا لك بالذهاب إلى هناك فستفهمك بالأسلوب الإيحائي ذلك وإن كان مسموحا لك فستعفيها من القيام لإرشادك نحو الطريق، ثانيا حتى تظهر لياقتك بالاستئذان نحو الولوج للأماكن التي في المنزل واستخدام الصلاحية التي يمنحونها لك هم دون أخذها من تلقاء نفسك.

إعطاء المساحة لمن يقف على الحوض

لا تزاحم أيضًا على غسيل الأيدي على الحوض، إن كان هناك أشخاص كثر ينتظرون دورهم فاعطهم المساحة اللازمة وإن ذهبت ووجدت شخصا واحدا فحسب فمن إيتيكيت الولائم ألا تزاحمه أو تقف فوق رأسه حتى تعطيه حريته في غسل يديه ومنحه الوقت الذي يريد وحتى يستطيع المضمضة والاستنشاق وغيرها دون أن يشعر بالحرج لأن هناك من يراقبه، يمكنك أن تقف خارج الحمام أصلا وتدخل حينما تجده انتهى بالفعل من غسل يديه وخرج، وعند غسيل يديك خذ وقتك الكافي لتنظيف يديك وفمك جيدا ولكن في نفس الوقت ضع في حسبانك أن هناك أشخاصا آخرون يودون غسل أيديهم، بالتالي اعمل على إنجاز مهمتك بأفضل أداء وأسرع وقت.

الخروج من الحمام وانتظار التوجيه من صاحب المنزل

هناك بالطبع حلويات أو مشروبات باردة أو ساخنة بعد الطعام، حسب العرف المتبع، يمكن أن يكون هناك مكانا مخصصًا لتناول مثل هذه الأشياء ولذلك عليك عند الخروج من الحمام ألا تذهب للجلوس من تلقاء نفسك بل عليك أن تنتظر توجيهات صاحب المنزل وستجده بالطبع في انتظارك من أجل توجيهك، اجلس في المكان الذي يرشدك إليه، ذلك أفضل بكثير، تبادل الحديث إلى من بجوارك، يمكنك أن تطلب منه تعريف نفسه وطالما عرف نفسه فواجب عليك أن تعرف نفسك أيضًا، هذا أفضل بكثير من أن يسود الصمت المريب، وأيضا حتى لا يشعر صاحب المنزل أنه يفرض المدعوين على بعضهم وحتى يسود جوًا من المحبة والألفة بشكل عام.

الانصراف بعد تناول ما بعد الطعام وعدم التأخر

إن لم تتلقى تعليمات بالانتظار فعليك بالمبادرة بالانصراف ولا تجلس كثيرا أو تتأخر بل عليك أن تتناول ما بعد الطعام سواء كان حلويات أو مشروبات ساخنة أو باردة وتجلس قليلا ولو ربع ساعة ثم تستأذن وتنصرف، ليس لك شأن بباقي المدعوين فربما لديهم أمرا خاصا مع أصحاب المنزل لذلك إن لم يكن هناك داعيا للجلوس فعليك بالمبادرة بالانصراف مع شكر أصحاب الدعوة على دعوتك والامتنان لذوقهم وامتداح الطعام الطيب الذي أعدوه مهما كانت جودة الطعام وودعهم وانصرف، وأخيرا القِ التحية على باقي المدعوين بشكل إجمالي وإن كان هناك من تحدثت معه بشكل خاص فاذهب إليه وعبر له عن سعادتك بهذه الفرصة السعيدة، وانصرف.

خاتمة

إيتيكيت الولائم ليست أمورا صارمة فارغة عديمة الجدوى سوى الشكليات الفارغة، ولكن هي قواعد ذوقية تعني فقط بتحسين صورتك أمام الآخرين وإبقاء الانطباع الحسن عنك لديهم، وفي نفس الوقت عدم إحداث إحراج لأي من الأشخاص.

محمد رشوان

أضف تعليق

ثمانية عشر − ثلاثة =